كل الرياضاتتايكوندومن هو محمد خليل الجندوبي حاصد الميدالية الفضية الأولى للعرب في أولمبياد...

من هو محمد خليل الجندوبي حاصد الميدالية الفضية الأولى للعرب في أولمبياد طوكيو؟

- Advertisement -
لم يكن ظهوره في أولمبياد طوكيو عاديا، بل كان استثنائيا، ففي مشاركته الأولمبية الأولى، حصد التونسي محمد خليل الجندوبي الميدالية الأولى للعرب، في اليوم الأول من توزيع الميداليات في أولمبياد طوكيو، بعد أن أحرز الميدالية الفضية في منافسات التايكواندو في زون 58 كجم.
محمد خليل الجندوبي
وقال الجندوبي “كنت أتمنى إحراز الميدالية الذهبية، ولكن في النهاية هذا إنجاز أفخر به”
 
وقال محمد الذي تغيب عن امتحانات الثانوية العامة من أجل الاستعداد للأولمبياد “الأحداث طوال اليوم كانت قوية، لكنني وعقدت العزم على تحقيق ميدالية لي ولبلادي”
 
وبينما أحرز التونسي أسامة الوسلاتي الميدالية البرونزية في وزن 80 كجم في دورة ريو، يظل إنجاز محمد خليل الجندوبي هو الأبرز رياضة التايكواندو التونسية في تاريخ دورات الألعاب الأولمبية.
محمد خليل الجندوبي
 
كانت تونس قد حصدت ثلاث برونزيات في دورة ريو 2016.
 
تعود أخر ميدالية فضية لتونس في الأولمبياد، إلى الرياضي محمد قمودي في دورة 1972 في العدو.
14 ميدالية الجندوبي، رفعت رصيد تونس من الميداليات المختلفة في الدورات الأولمبية إلى رقم
محمد خليل الجندوبي

كيف تحول الحلم إلى حقيقة؟

كان محمد خليل الجندوبي  قد ضمن الحصول على الميدالية الذهبية او الفضية، بعد تخطيه في الدور نصف النهائي، الكوري الجنوبي جون هانغ، بطل العالم عام 2019.
لكن الجندوبي خسر المباراة النهائية امام الإيطالي فيتو ديلاكويلا، بفارق ضئيل.
 
وخسر الجندوبي في النتيجة النهائية 16-12.
 
كان  محمد خليل الجندوبي قد وصل إلى نصف النهائي بعد تغلبه على على الأثيوبي سولومون ديمسي بسبب التفاوت بالنقاط، وبنتيجة نهائية 32-9.
 
استطاع الجندوبي من انهاء الجولات الثلاث 10-5، 9-4، و13-صفر، قبل أن توقف حكمة المباراة، المواجهة نتيجة الفجوة الكبيرة في النقاط.
 
وبحسب القانون الدولي للعبة التايكواندو، يوقف الحكم المباراة عند وصول الفارق بين اللاعبين إلى عشرين في نهاية الجولة الثانية أو في أي وقت بالجولة الثالثة لتفادي الأذية الجسدية.
 
في الدور السادس عشر، تغلب الجندوبي على الروسي المنافس تحت علم محايد ميخائيل أرتامونوف، حين انهى المباراة 25-18.
 
يقول محمد الجندوبي البالغ من العمر 19 عاما، عن رياضة التايكوندو “لقد أنقذت حياتي ، لقد علمني الكثير ، عن الحياة ، والاحترام. هذه الرياضة عززت شخصيتي ، وغيرت حياتي”

البداية.. كيف جاءت؟

 
ولد محمد خليل الجندوبي في الأول من يونيو عام 2002، في مدينة طبربة التونسية.
 
وبدأ ممارسة رياضة التايكواندو في سن الخامسة.
 
وتعلم أصول اللعبة على يد والده الهاشمي الجندوبي، مدرب الرياضات الدفاعية وصاحب الحزام الأسود في التايكواندو.
 
بدأت موهبة الجندوبي تصقل رويدا رويدا بفضل والده.
 
وقد ساعدت القاعة الرياضة المتخصصة في الرياضات الدفاعية التي يملكها والد الجندوبي، في عشق ابنه لرياضة التكوواندو باكرا.
 
يقول والد محمد خليل الجندوبي في تصريحات صحفية ” كان محمد ينتقل معي إلى صالة الألعاب، ويتدرب، وابدى اهتماما كبيرا باللعبة.
 
ويقول “لاحظت فيه الفتى الذي سيكون بطلا كبيرا”
 
مرت السنوات، والمراحل العمرية المختلفة من الأشبال إلى الناشئين إلى الشباب وصولا بالكبار، لكن ما بقى بل وازاد هو وازاد، هو عشق محمد للرياضة.
 
وفاز محمد الجندوبي في عام 2018، ببرونزية أولمبياد السباب في الأرجنتين في وزن 48.
 
في عام 2019، توج بالميدالية الذهبية في دورة الألعاب الإفريقية التي أقيمت في المغرب.
 
كان الجندوبي قد فاز ببرونزية أولمبياد الشباب عام 2018 في وزن 48.
 
كما توج بذهبية الألعاب الإفريقية عام 2019، التي أقيمت في المغرب.
 
لم يستطع محمد من المشاركة في بطولة العالم عام 2019، نتيجة منعه إعطائه التأشيرة من السلطات البريطانية.
 
ونال محمد العام الجاري، ذهبية البطولة الإفريقية التي لعبت في داكار في السنغال.
- Advertisement -

تعليقات الفيس بوك

الكاتب

مقالات ذات صلة

الأكثر قراءة

اخر الأخبار