ما بين نهائي القرن الأمريكي الجنوبي والأفريقي..حدث في مثل هذا اليوم

share on:

في مثل هذا اليوم من عامين وتحديدا في الـ9 من ديسمبر لعام 2018 أطلق الحكم الأورجواياني أندريس كونها  صافرته معلنا بداية مباراة إياب نهائي كأس الليبارتادورس المباراة التي طال انتظارها ووصفها الكثير بنهائي القرن الأمريكي الجنوبي بين فريقي ريفر بليت وبوكا جونيورز.

وهنا في مصر وتحديدا في الـ27 من نوفمبر الماضي توج الأهلي بطلا لأفريقيا على حساب غريمه التقليدي الزمالك في مباراة سميت أيضا بنهائي القرن نظرا للتنافسية الشديدة بين الفريقين على مر السنين.

هو نهائي لم يحدث من قبل أن يجمع كبيري الأرجنتين في نهائي البطولة القارية أو ما يسمى بالأرجنتين بالسوبر كلاسيكو بين فريقي بوكا جونيورز وريفر بليت.

فما هي أسباب تلك العداوة بين الفريقيت على الرغم أن الفريقين قد تم تأسيسهم في نفس المدينة وهي العاصمة بيونس ايرس وتحديدا في منطقة لا بوكا حيث تم تأسيس ريفر بليت أولا عام 1901 تلاه بوكا جونيورز بـ4 سنوات ليتم تأسيسه عام 1905.

على الجانب الاخر فلم تحدث من قبل في قارة أفريقيا أن تجمع المباراة النهائية بفريقين من مصر وهم الأهلي والزمالك.

وليس هذا فحسب الذي يعطي المباراة أهمية كبرى وإنما لشعبية الفريقين الجارفة في كل الوطن العربي ليس في مصر فحسب المفارقة أيضا ان الفارق بين تأسيس الناديين هو 4 سنوات أيضا حيث أسس النادي الأهلي عام 1907 في القاهرة وأسس الزمالك عام 1911 في نفس المدينة أيضا.

اشتهر ريفر بليت بدعم الأغنياء له حيث كان يقوم النادي بإبرام عدد كبير من الصفقات بمبالغ مهولة على عكس بوكا جونيورز الذي اتهم الريفر بالنرجسية بعد انتقاله من حي لا بوكا إلى حي نيونييز حي الأنياء كما أسماه مناصرو البوكا وهنا ظهرت الطبقية في التعامل.

النهائيان تعرضا لظروف غير طبيعية أدت إلى تأجيل المباراة ولكن كان هناك اختلاف كبير بين تلك الظروف ففي الأراضي الأرجنتينية لعبت مباراة الذهاب في الـ11 من شهر نوفمبر على الملعب الشهير لا بومبونيرا معقل فريق بوكا جونيورز وانتهت المباراة بنتيجة 2-2.

ليتأجل الحسم لمباراة العودة والتي كان مقرر لها أن تلعب في ملعب المونومنتال الخاص بفريق ريفر بليت يوم الـ24 من نوفمبر.

وجاء يوم المباراة وأثناء اتجاه حافلة فريق بوكا جونيورز لملعب المونومنتال تعرضت الحافلة للرشق بالحجارة من جماهير ريفر بليت فأصيب عدة لاعبين وتم إطلاق الغاز المسيل للدموع من قبل الشرطة الأرجنتينية لتفريق التجمعات.

حيث أعلن تأجيل المباراة لليوم التالي لكن رفض ذلك تماما فريق بوكا جونيورز ليتم تأجيل المباراة لأجل غير مسمى قبل أن يعودوا ويعلنوا أن المباراة ستقام على أرض محايدة على استاد السانتياجو بيرنابيو ملعب ريال مدريد في اسبانيا في الـ9 من ديسمبر كما رفض الاتحاد الأمريكي الجنوبي طلب بوكا جونيورز باعتباره فائزا باللقب.

لتلعب المباراة في الـ9 من ديسمبر كما أعلنت ويفوز ريفر بليت بالمباراة بنتيجة 3-1 بعد اللجوء للوقت الاضافي حيث تقدم بينيديتو للبوكا في الدقيقة الـ44 ولكن تعادل لزكاس براتو للريفر في الدقيقة 68.

بيذهب الفريقين للوقت الاضافي حيث حسمها الريفر بهدفين في الدقيقتين 109  و122 للاعبين خوان فيرناندو كوينترو وجونزالو مارتينيز على التوالي ليحسم الريفر مباراة نهائي القرن الأمريكي الجنوبي لصالحه.

أيضا هنا في مصر تم تأجيل البطولة من دور النصف النهائي بسبب انتشار فيروس كورونا المستجد لتعود كرة القدم لكن مع بعض التخبط في قرارات الاتحاد الأفريقي حيث أعلن في وقت لاحق تاجيل المباراة لاجل غير مسمى ثم عاد وأعلن أن المباراة ستقام في الـ27 من نوفمبر.

لتقام المباراة في موعدها ويفوز الأهلي بنتيجة 2-1 حيث سجل هدفي الأهلي عمرو السولية ومحمد مجدي أفشة وسجل هدف الزمالك الوحيد محمود عبد الرازق شيكابالا.

تعليقات الفيس بوك

Mohamed Elmonoufy

Mohamed Elmonoufy

Sport Editor at Cairostadium