السلايد شوميدو يطلق قذائفه: مصلحة الأشخاص فى الزمالك أهم من الكيان، ونتمنى اللحاق...

ميدو يطلق قذائفه: مصلحة الأشخاص فى الزمالك أهم من الكيان، ونتمنى اللحاق بالأهلى

- Advertisement -
- Advertisement -

صرح أحمد حسام ميدو مهاجم منتخب مصر ونادى الزمالك السابق بعدة تصريحات نارية عبر تطبيق “كلوب هاوس”، حيث تحدث عن ناديه الزمالك وكشف الكثير من الحقائق والخفايا.

حيث قال:”فى فترة وجود مرتضى منصور رئيساً لنادى الزمالك، كنا نقوم كإعلام زملكاوى بالإتفاق مع الإدارة بالضغط على بعض اللاعبين الذين يتمادوا فى حسم التجديد للنادى من بينهم المغربى أشرف بن شرقى ويوسف أوباما”.

مرتضى منصور
مرتضى منصور

وأضاف:”الخبر الذى تداولناه مسبقاً عن اللاعب أشرف بن شرقى وإنذاره بفسخ تعاقده مع الزمالك، كان بالإتفاق مع إدارة الزمالك للضغط على اللاعب، والإدارة إستخدمت برنامجى كأداة إعلامية لمصلحة النادى”.

وأكمل:”كما حدث أيضاً عندما تأخر اللاعب يوسف أوباما فى التجديد للزمالك، وقمت بالضغط على اللاعب عبر وسائل الإعلام من أجل إرضاخ اللاعب للتجديد للقلعة البيضاء”.

النادى الأهلى
النادى الأهلى

وأردف العالمى:”الزمالك يختلف عن النادى الأهلى فى نقطة واحدة ولكنها فارقة وهى السبب فى تتويج الأهلى بالبطولات، وهى أن مسئولى الأهلى دائماً ما يضعون مصلحة الكيان فوق الأشخاص، عكس الزمالك الذى دائماً ما يضع مسؤولوه مصلحتهم الشخصية فوق مصلحة النادى”.

وعن صورته مع رئيس النادى الأهلى محمود الخطيب قال:”كلما سنحت الفرصة لمقابلة الخطيب سأطلب منه إلتقاط صورة معه، لأنه أسطورة ولأننا تعلمنا إحترام الكبير بغض النظر عن الإنتماء”.

أحمد حسام ميدو _ محمود الخطيب
أحمد حسام ميدو _ محمود الخطيب

وعن المجاملات التحكيمية للقطبين قال:”لمدة 20 سنة سابقة كانت أغلب المجاملات التحكيمية تصب فى مصلحة الأهلى، حتى جاء مرتضى منصور فأصبحت المجاملات التحكيمية متوازنة بين القطبين، وإتحاد الكرة كان يخاف من مرتضى”.

وعن إدعاء المظلومية من بعض جماهير الزمالك علق قائلاً:”الكلام المستمر عن الظلم الذى يتعرض له نادى الزمالك مثل موضوع نادى القرن وخلافه، بتعطى للاعبين “الشماعة” التى يعلقوا عليها فشلهم فى تحقيق الألقاب، ومن الأفضل النظر للأمام، ويجب الإعتراف بأننا لسنا الأهلى ولكننا كل ما نسعى إلى تحقيقه هو اللحاق به”.

فاروق جعفر
فاروق جعفر

وعن فاروق جعفر المستشار الفنى لنادى الزمالك قال:”فى إحدى المرات قابلت كابتن فاروق جعفر وطلبت منه التعاون معاً كلاعبين سابقين للزمالك وعاشقين للكيان لإعلاء مصلحة النادى، رد عليّ قائلاً ومين قالك إننا نريد مصلحة الزمالك”.

وإختتم ميدو تصريحاته بالدفاع عن مدحه للكابتن حسن مصطفى رئيس الإتحاد الدولى لكرة اليد:”بأن حسن مصطفى ليس عدواً لنادى الزمالك، بل كان عدواً فقط لمرتضى منصور الذى أصبح غير موجود بالنادى الآن”. 

إقرأ أيضاً: أحمد سيد زيزو يشترط الحصول على 10 مليون جنيه فى الموسم للتجديد لنادى الزمالك

تعليقات الفيس بوك

الكاتب

محمود جمال
محمود جمال .. كاتب شاب خريج كلية العلوم جامعة المنوفية 2014، مؤلف رواية الشِعر السُفلى"

مقالات ذات صلة

الأكثر قراءة

اخر الأخبار