كرة قدمGossipكريستيانو رونالدو باق في يوفنتوس

كريستيانو رونالدو باق في يوفنتوس

- Advertisement -
- Advertisement -

شهدت مباراة يوفنتوس ضد اودينيزي في الدوري الإيطالي تواجد البرتغالي كريستيانو رونالدو علي مقاعد بدلاء النادي. عدم إشراكه من طرف المدرب العائد من جديد لأجواء الكالتشيو ماسيميليانو أليغري بعد عامين من ترك يوفي وضع علامات استفهام كبيرة.

كان من الطبيعي أن تتصدر عودة أليجري إلى يوفنتوس بعد عامين عناوين الصحف الإيطالية والعالمية من تلقاء نفسها. لكن قرار اليغري بترك رونالدو علي مقاعد البدلاء حول الأنظار الي البرتغالي. وكان مستقبل المهاجم موضع تكهنات شديدة حيث يدخل الموسم الأخير من عقده وهو يبلغ من العمر 36 عامًا. الصحف تحدثت عن أن رونالدو سينضم إلي باريس سان جيرمان فور إنتقال النجم الفرنسي كيليان امبابي الي ريال مدريد. وصحف أخري أوضحت أن رونالدو لديه رغبه كبيره في ترك مدينة تورينو والعودة مره اخري لمانشستر دون تحديد لون المدينه ازرق ام احمر. اما قصه العودة الي ريال مدريد من جديد أنهاها كريستيانو بنفسه بعد أن وضع منشورا علي موقع التواصل الاجتماعي”انستجرام” بأن كل ما ذكر عن انتقاله لمدريد مجرد إشاعات.

ومع ذلك ، فإن حقيقه الأزمات المالية من المرجح أن تجعله في مكانه. لا يوجد طابور من العروض الرسمية للحصول على رونالدو بعقد تزيد قيمته عن 30 مليون يورو سنويًا. مع بقاء أسبوع في فترة الانتقالات هذه ، يبدو السيناريو الأكثر ترجيحًا أنه سيبقى.

هذا يخلق معضلة لأليجري ، حيث يسعى لإعادة إطلاق يوفنتوس بعد أن فشلوا في رفع اللقب لأول مرة منذ تسع سنوات. قدرة رونالدو على التحمل ليست موضع شك – فقد سجل 81 هدفًا في ثلاثة مواسم – لكنه معتاد على بناء فرق حوله. هذا ليس نهجًا يمكن للمدير اتباعه أثناء وضع الأسس لمستقبل ما بعد.

أوضح أليجري قرار استبعاد رونالدو على أنه مسألة تتعلق بالحالة البدنية ، لكن هناك من يخلق إشاعات في التفاصيل. وقال أليجري “أخبرته أن يجلس على مقاعد البدلاء وأننا سنحتاجه في الشوط الثاني”.

بدا هذا مثل التبرير التكتيكي كما يفعل مديرو الأندية وقت الصفقات بالتبرير المادي. في ظل جلوس رونالدو علي دكة البدلاء، أراد أليجري مجموعة مختلفة من الأدوات لضرب صفوف أودينيزي وربما أراد أن يمنح باولو ديبالا بداية جديدة. حقق الأرجنتيني أفضل موسم له تحت قيادة أليجري في 2017-18 ، حيث سجل 22 هدفًا في الدوري .

قبل قدوم رونالدو كان باولو ديبالا هو النجم الأول في تورينو تحت قيادة اليغري. وعند قدوم كريستيانو أرادت القول لماكسي بأن دوري الأبطال هو الهدف الذي جلبنا من أجله رونالدو. لكن يوفي مع رونالدو تحت قيادة أليغري لم يقدم المطلوب، خروج يوفينتوس من اياكس امستردام في موسم رونالدو الأول كان بدايه شرارة الاشاعات حول إنتقال رونالدو من يوفينتوس. طموح كريستيانو دائما في الألقاب وعلي رأسها اقوي البطولات، دوري ابطال اوروبا. مع يوفي لا يصل رونالدو الي نصف نهائي بطولته المفضله، فهو ألهداف التاريخي. يوفنتوس لم يفز حتي بالدوري الإيطالي الموسم الماضي

كريستيانو رونالدو سيبقي في يوفينتوس حتي بعد جلوسه علي مقاعد البدلاء بسبب المدرب ماسيميليانو أليغري

تغير علي رونالدو ثلاث مدربين في ثلاث سنوات. اليغري، ساري ،و بيرلو والان عاد اليغري من جديد. خسارة الكالتشيو الموسم الماضي كانت الشعله الكبيرة في الأخبار المتداولة حول إنتقال كريستيانو رونالدو. ازدادت الاخبار في الاشتعال بعد توقيع الأسطورة ليونيل ميسي لباريس سان جيرمان.

لكن كما ذكرت ربما يريد رونالدو الخروج بالفعل ، وربما يريد ناصر الخليفي رئيس باريس سان جيرمان ضم اللاعب ليعوض رحيل مبابي المحتمل لريال مدريد. لكن المال سيكون هو العائق الأكبر بين باريس و رونالدو و يوفينتوس .

قبل أن يكون رونالدو قيمه كبيره وإضافة لا تعوض كرويا بالنسبة لإدارة يوفينتوس. هو أيضا اضافه إقتصادية تحقق مبيعات وأرباح لزعيم تورينو. لم يشتري انيللي رونالدو ب ١٠٠ مليون من أجل قضاء ثلاث مواسم في تورينو فقط.

سيسعي بالتأكيد للحفاظ علي كريستيانو رونالدو داخل أسوار السيدة العجوز لأطول فترة ممكنه

تعليقات الفيس بوك

الكاتب

khaled elhadad
خالد الحداد، محرر كروي

مقالات ذات صلة

الأكثر قراءة

اخر الأخبار