السلايد شوكأس العالم لكرة اليد - مونديال 2001..حين أقصت مصر وصيف العالم وحققت...

كأس العالم لكرة اليد – مونديال 2001..حين أقصت مصر وصيف العالم وحققت المستحيل

تنطلق بطولة كأس العالم لكرة اليد غدًا، الأربعاء 13 يناير، الُمقامة في مصر، التي تُلعب في ثمان مجموعات وعلى أربع صالات بأرض الكنانة.

وفي خِضم ذلك، نُسلط الضوء على أبرز إنجاز حققتهُ كرة اليد المصرية في تاريخها الحديث والقديم، المشاركة في مونديال 2001، الفخر الذي كان حلمًا، وأصبح حقيقة.

نظرة بسيطة على وضع مصر قبل 2001

بدأت كرة اليد المصرية في الصعود بداية من العام 1993، حينما فاز منتخب مصر للشباب بكأس العالم تحت 20 عاماً التي أقيمت في القاهرة.

 

ثم حصل ذلك الجيل بعد ذلك بالإضافة لبعض العناصر أمثال سامح عبد الوارث وأحمد العطار وحسام غريب على المركز السادس في مونديال 1995 للكبار في أيسلندا.

وحافظوا على نفس المركز في اليابان عام 1997 ثم حصل الفريق على المركز السابع في بطولة العالم التي استضافتها مصر عام 1999.

Sep 1999. Egyptian players prepare to take the last shot of the game from a penalty as they try to tie the game, as the Sweden team defend during the...

وكانت الآمال كبيرة في بطولة 1999، حيث أستضافت مصر البطولة، اكتظت الصالات بالجماهير، 25 ألف، شهدوا خروج مصر من دور الـ8 من جديد على يد الدُب الروسي بنتيجة 26-20.

ولكن يبقى السؤال، هل تأثر المصريين بالخروج من البطولة على أرضهم، بالأخص اللاعبين؟ الإجابة لأ.

بداية قوية بمونديال 2001

بدأت مصر بلملمة جراحها، وكونت مجموعة من اللاعبين بقيادة أسماء مثل حمادة الروبي وحمادة النقيب وأشرف وحازم عواض وشريف مؤمن ومجدي أبو المجد وجوهر نبيل ومحمود حسين.

استطاعت أن تُدخل لاعبين أخرين للجيل الحالي مثل أحمد العطار وسامح عبد الوارث وحسام غريب وعمرو .الجيوشي و صابر حسين وأحمد بلال ومروان رجب وأيمن صلاح، حسين زكي

كأس العالم لكرة اليد
منتخب مصر 2001

دخلت مِصر تلك البطولة بقيادة الصربي روزان، ويساعده المصرى محمد الألفى خلفا للأسبانى خافيير كوستا.

وشارك منتخب مصر في المجموعة الأولى التي تضم  السويد، أيسلندا، البرتغال، التشيك والمغرب وحقق نتيجة جيدة في المجموعة ككل.

مشوار المجموعات إلى دور رُبع النهائي

واجهت مصر المغرب في افتتاح مباريتها بالبطولة، انتصرت عليها بنتيجة 28-19، ثم واجهت التشيك فتعادلت معاه 24-24.

المباراة الثالثة جمعت مصر والبرتغال، فازت بها مصر بنتيجة 23-19، والرابعة انتصرت على إيسلندا بنتيجة 24-22.

لتضرب مِصر موعدًا مع المنتخب السويدي في لقاء حسم صدارة المجموعة، وتخسرهُ مصر بصعوبة بنتيجة 29-23 وسط حسرة كبيرة للمصريين.

ولكن التأهل حُسم، إلى دور ثمن النهائي، والخصم؟ منتخب يعرفها المصريين كثيرًا، المنتخب الجزائري ثاني أقوى المنتخبات الأفريقية تاريخيًا حينها.

انتصرت مصر على الجزائر بصعوبة بعض الشئ، بنتيجة 24-21، وتكتب موعدًا مع وصيف العالم، بطل أولمبياد سيدني، في لقاء كان على الورق محسوم للدب الروسي.

المستحيل ليس مصريًا

“المستحيل ليس ألمانيًا” جملة يعرفها الكثيرون عن الألمان، ولكن منتخب مصر حول تلك المقولة إلى “المستحيل ليس مصريًا” في لقاء روسيا.

كأس العالم لكرة اليد
احتفالات لاعبي منتخب مصر عقب الصعود لنصف النهائي

الأول من فبراير، عام 2001، أهم أفضل يوم في تاريخ كرة اليد المصرية بكُل تأكيد، مواجهة روسيا والانتصار عليها في لقاء ماراثوني ونتيجة غير مُتوقعة.

حارس المرمي التاريخي لروسيا حينها أندري لافاروف لم يستطع التصدى لقذائف المصريين ولم يستطع منعهم من التأهل إلى نصف النهائي، كما قرأت، نصف نهائي البطولة الأغلى في لُعبة كرة اليد.

أصبحت مصر بذلك، أول مُنتخب غير أوروبي، يتأهل إلى نصف نهائي بطولة العالم لليد، انتصر المصريين بنتيجة 21-19 وأسقطوا الدُب الروسي.

ولتكتب مصر حينها لقاءاً كان يردهُ المصريين أن يكون – تاريخيًا – مع فرنسا، المستضيف، في نِصف نهائي البطولة.

لقاء فرنسا و الجدل عنوان الأمثل والبرونزية الضائعة

شاركت مصر في اللقاء ودخلتهُ بقوة شديدة، وحماس كبير، تعمد الخصم إصابة العملاق المصري حمادة الروبي، وقضى طاقم التحكيم الدنماركي على المنتخب المصري ببعض القارات الخاطئة بكُل أسف.

انتهى اللقاء بنتيجة 24-21 لصالح الديوك الفرنسية على الرغم من تقدم المصريين في الشوط الأول وانتهاء الشوط بفارق هدفين لمصر.

لاعبو منتخب مصر لم يستطيعوا تخطي خيبة تلك المباراة، بكُل أسف، وواجهوا منتخب يوغوسلافيا لتقدم مِصر أداء سئ وتخسر بنتيجة 17-27.

لتنهى مصر البطولة في مركز تاريخي لأول مرة، وتفوز فرنسا بالبطولة بعد ذلك على حساب السويد بنتيجة 28-25.

ليُختير حسين ذكى ضمن تشكيل أفضل لاعبي بطولة العالم 2001 بفرنسا بعد ذلك.

مصر تبدأ غدًا قصة جديدة، كفاح جديد، وحكاية أُخرى، حين تستضيف البطولة وتواجه منتخب تشيلي في افتتاح البطولة بصالة استاد القاهرة، فهل يكرر الفراعنة انجاز 2001؟.

اقرأ أيضًا..

تعليقات الفيس بوك

عبد الله هيكل
journalist, chief editor and social media managers.

مقالات ذات صلة

الأكثر قراءة

spot_img

اخر الأخبار

اخبارك

تعليقات الفيس بوك