مهاجم لاتسيو يرد بعنف على رئيس تورينو : الجميع يعرف من هو شيرو إيموبيلي

share on:
لاتسيو

أصدر شيرو إيموبيلي مهاجم لاتسيو بيانًا غاضبًا عبر حسابه الشخصي على إنستجرام بشأن أحداث ما بعد مباراة لاتسيو وتورينو التي انتهت بالتعادل السلبي.

شهدت المقصورة مناوشات ما بين أعضاء مجلس أوربانو كايرو رئيس تورينو وكلاوديو لوتيتو رئيس لاتسيو.

استمرت تلك المناوشات حتى غرف خلع الملابس حين واجه كايرو اللاعب إيموبيلي ووجه له اتهامات على حد قول المهاجم الإيطالي بقوله : ” بنهاية اللقاء، اقترب مني رئيس تورينو أوربانو كايرو وبدأ مهاجمتي لفظيًا ويتهمني باللعب بعيون يملئها الدم الممزوج بالغضب “

وأكمل إيموبيلي : ” اتهمني أيضًا بأشياء تتعلق بالمباراة الأولى هذا الموسم ضد تورينو، بمشاركتي في تلك المباراة علي الرغم من علمي بإصابتي بڤيروس كورونا “

ورد إيموبيلي في بيانه على تلك الاتهامات بقوله : ” الكل يعرف من هو إيموبيلي كلاعب، ولكن قبل كل شيء هو رجل يحترم قواعد ومبادئ اللعب النظيف “

وأضاف مهاجم لاتسيو : ” لا أستطيع أن أتسامح مع الإهانات والاتهامات التي تشوه سمعة الشخصية دون أي سبب منطقي، خاصة وعندما تأتي من قِبل أحد رؤوساء الأندية “

استمر إيموبيلي في رده الغاضب بقوله : ” لن أتوقف أبدًا عن شكر كايرو على منحي الفرصة لترك بصمتي في تورينو كلاعب، لكن لا يمكنني ترك تلك الحادثة التي تتجاوز عالم كرة القدم “

يذكر أن إيموبيلي أضاع ركلة جزاء في آخر الدقائق من مباراة الأمس، كما شهدت مباراة الدور الأول أحداثًا مثيرة حيث ظل فريق تورينو متقدم حتى الدقيقة ٩٤ بنتيجة ٢/٣ قبل أن يقلب نسور العاصمة النتيجة لصالحهم ٣/٤.

ولاحقًا تم تشخيص إيموبيلي والعديد من اللاعبين بإصابتهم بڤيروس كورونا ومنعهم من اللعب بدوري أبطال أوروبا خلال نفس الأسبوع.

تم تحقيق بتلك الوقعة عيادة ساليرنو التي أجرت الاختبارات لنادي لاتسيو وتم تغريم الرئيس لوتيتو وحظره لمدة سبعة أشهر وإيقاف أطباء الفريق لمدة عام.

تعليقات الفيس بوك