شريف إكرامي: كنت كابتن النادي الأهلي، هل بعد ذلك أسعى لشارة القيادة في نادي آخر؟

share on:
شريف إكرامي

تحدث شريف إكرامي حارس فريق بيراميدز عبر قناة (أون تايم سبورتس) عن بعض الأمور التي تخص أزمة شارة القيادة في الفريق.

مؤكداً أن الأزمة تم تضخيمها بسبب أن بيراميدز لا يمتلك جماهير أو إعلام يدافعون عنه.

وقال إكرامي: “أنا كنت كابتن النادي الأهلي قبل قدومي لنادي بيراميدز، هل بعد ذلك أسعى لارتداء شارة القيادة في أي نادي آخر؟“.

وأكمل: “إدارة النادي هي التي تحدد طريقة ارتداء شارة القيادة بالفريق”.
وأضاف: “تم منحي شارة القيادة عندما لم يتواجد أي لاعب من كباتن النادي في إحدى المباريات”.

وتطرق إكرامي للحديث عن أزمته مع المهدي سليمان زميله في الفريق.
وقال: “تحدثت معه بعدما سخر في تويتة وأخبرته أنني لا أحب ذلك الوضع، وأكدت له أنني أشعر به بسبب ما مررت به في الأهلي”.

وتابع: “بعد ذلك تطور الأمر، والعلاقة لم تعد طبيعية معه، لم أكن أحب أن تسير الأمور بهذا الشكل”.
وأكمل شريف إكرامي حديثه: “أنا لست صغيراً ولا أحتاج لأشترط على بيراميدز أن ألعب أساسياً”.

وعن أداءه مع بيراميدز، قال: “لو شاهدت جميع المباريات ستجد أنني كنت جيداً، باستثناء اللقطات التي يتم تصديرها”.
واختتم حديثه: “أعطوا فرصة لبيراميدز من أجل أن يكون مثل الأهلي والزمالك”.

اقرأ أيضاً: شريف إكرامي: شعرت أنني أصبحت ماضي بسبب الشناوي “الأفضل في مصر”
ا
قرأ أيضاً: شريف إكرامي: فهمت رسالة فايلر.. ولم أفكر في الانتقام من الأهلي

تعليقات الفيس بوك