خاص.. مقابلة مع تقى هشام بطلة الكاراتيه المصرية

share on:
الكاراتيه
ستكون الكاراتيه واحدة من أصل 33 لعبة في أولمبياد 2020، كما أنها واحدة من خمس ألعاب جديدة تضاف إلى أحداث الأولمبياد.
وفي هذا الصدد، نسلط الضوء على رياضة الكاراتيه من خلال المقابلة التي أجريناها مع تقى هشام، إحدى بطلات مصر في اللعبة، وإحدى الفائزات بالميدالية البرونزية مع زميلاتها رفقة المنتخب الوطني في الدوري العالمي الذي أقيم في البرتغال.
 
 

كيف جاءت ممارستك للعبة الكاراتيه؟ وفي أي عمر؟

 
مارست الكاراتيه مصادفة، حينما كنت في الرابعة من عمري.
 
 

ما دور الأهل في ممارستك للعبة الكاراتيه؟ وكيف ساعدوكِ؟

 
والداي هم من اشتركوا لي في النادي، كي ألعب الكاراتيه، وبفضلهم استمريت في ممارستها.
 
 

هل مارستِ رياضة أخرى قبل الكاراتيه؟ وما هي؟

 
لا، لم أمارس أي رياضة أخرى قبل الكاراتيه.
 
 

كيف يبدو روتينك اليومي؟

 
أنا ما أزال طالبة جامعية، لذا في الصباح أذهب إلى الكلية، وفي المساء أتمرن.
 
 

ما إنجازاتك التي حققتيها في الكاراتيه حتى الآن؟

 
حصدت على المركز الثالث في بطولة البحر الأبيض المتوسط 2017.
 
حصلت على المركز الأول في بطولة العالم عام 2017.
 
وحصلت على المركز الثاني في دورة الألعاب الإفريقية في ثلاث مناسبات.
 
نيلت ميداليتين فضيتين في بطولة إفريقيا.
 
حصلت على خامس الدوري العالمي في دبي، وثالث الدوري العالمي في تركيا وثالث الدوري العالمي في البرتغال.
 
 

ما أغلى بطولة لكِ؟

 
أغلى بطولة لي هي بطولة العالم التي فزت بها في عام 2017، وكان لها مذاق خاص ومختلف، وكرمت بعدها مرتين من رئيس الجمهورية.
 
 

كيف كانت مشاركتك في الدوري العالمي في البرتغال؟ وما المنتخبات التي واجهت صعوبة أمامهم؟

 
 
كان الدوري العالمي في البرتغال بمثابة بطولة عالم مصغرة، لأننا واجهنا أفضل الفرق المصنفة على مستوى العالم، أمثال إيطاليا وإسبانيا المصنفة أولى عالميا، التي تفوقنا عليها وحصدنا المركز الثالث في الدوري العالمي بفارق نص نقطة.
قد تكون صورة لـ ‏‏‏شخص واحد‏، ‏وقوف‏‏ و‏نص مفاده '‏‎kikkoman 萬 an LISBOA CÂMARA MUNICIPAL ~X tim soluti ioma ONAL kikko BOXPT EQUIPMENT adidas‎‏'‏‏

كيف وجدتِ استقبال وزير الرياضة أشرف صبحي لكِ ولبقية بعثة المنتخب، عقب العودة من بطولة الدوري العالمي في البرتغال؟

 
استقبال وزير الرياضة أشرف صبحي لنا أفرحنا كثيرا، وكان مميزا كما العادة، وأضفى لنا المزيد من التشجيع في ما هو قادم من بطولات، كما نفتخر كثيرا باهتمام الدائم بالكاراتيه.
قد تكون صورة لـ ‏‏‏٦‏ أشخاص‏ و‏أشخاص يقفون‏‏
الكاراتيه

كيف أثر فيروس كورونا على تدريباتك والبطولات؟

 
لم يؤثر فيروس كورونا بدرجة ملحوظة على التدريبات والبطولات، لأننا كنا نلتزم بالإجراءات الاحترازية، ونحافظ على أنفسنا، لأن سلامة الشخص من سلامة الفريق والعكس بالعكس. أقصد أن أي تهاون من أي فرد بالإجراءات يمكن أن يضر ببقية الفريق.
 
 

كيف رأيتِ إدراج لعبة الكاراتيه للمرة الأولى في أحداث الأولمبياد؟

 
إدراج الكاراتيه في الأولمبياد هو شيء مشرف للغاية، كما أتمنى ألا يكون إدراجها في طوكيو استثنائيا، وأن تعود في دورة 2028، وبشكل دائم، لأنه للأسف لن تكون مدرجة في أحداث أولمبياد باريس 2024.
 
 

تأهل من مصر إلى أولمبياد طوكيو كل من جيانا فاروق وعلي الصاوي، فهل ما يزال هناك فرصة لتأهلك أنتِ أو أيا من اللاعبين المصريين؟

 
نعم، هناك فرصة لتأهل سارة عصام وأحمد أشرف اللذان يمتلكان خبرة أكبر مني، وذلك من خلال بطولة فرنسا، التي تعد أخر البطولات المؤهلة لأولمبياد طوكيو في لعبة الكاراتيه.
 
 

هل هناك بطولات ستشاركين فيها قريبا؟ وما هي؟

 
نعم، أنا استعد للمشاركة في بطولة إفريقيا، التي تلعب في أغسطس المقبل، ثم بطولة العالم التي ستقام في الإمارات في شهر نوفمبر.
 
 

لحظة لن تنسيها في مسيرتك حتى الآن؟

 
إحدى اللحظات التي لا انساها، لحظة اجتماعنا مع رئيس الجمهورية في العام الماضي، وكان ذلك تكريما معنويا كبيرا وحافز لنا.
 
 

ما أهدافك في المستقبل القريب؟

 
لدي هدف كبير في أن أحقق شيئا كبيرا في بطولة العالم المقبلة.
 
 

إلام تهدفين على المدى البعيد؟

 
أهدف إلى أن أكون شخصية ناجحة في حياتي العملية والرياضية إن شاء الله.
 
 

أين تقع مصر في لعبة الكاراتيه وسط كبار اللعبة؟

 
مصر تمتلك مكانة كبيرة جدا بين كبار اللعبة، وفي البطولات الدولية لها ثقل كبير.
 
 

تطلق على لعبة الكاراتيه لعبة الدفاع عن النفس، فهل تعرضتِ لموقف في حياتك اضطررت للاستعانة بهاراتك القتالية؟

 
لا، لم اتعرض، لكن إن تعرضت فسأحسن التعامل.
 
 

هل تعتقدين أن الناس ينظرون إلى الكاراتيه بشكل سلبي؟

 
يعتقد كثيرون أن من يمارس الكاراتيه، يصبح عنيفا في حياته الاجتماعية، وهذا ليس صحيحا، لأن كل شخص له العديد من الحيوات، الحياة الرياضية والحياة الاجتماعية والحياة العائلية، فجميعا نمتلك أوقات مختلفة، والرياضية لا تحكم في كل ذلك.
 
 

ما نصيحتك لأي شخص يفكر في ممارسة لعبة الكاراتيه؟

 
نصيحتي لأي شخص ألا يعير للسلبيات اهتماما تفقده الكثير، ويحاول دوما أن يولي للإيجابيات التركيز، وإذا ما كان هناك شيئا سلبيا فيحاول تحسينه، لا أن يحبط منه، وأن يكون الطموح والأمل هما الشيئيان اللذان لا يفارقاه.

تعليقات الفيس بوك