السلايد شوخاص | رئيس اتحاد التايكوندو : مؤمن بهداية منذ لندن 2012 عندما...

خاص | رئيس اتحاد التايكوندو : مؤمن بهداية منذ لندن 2012 عندما كنت رئيس اللجنة الفنية

- Advertisement -
- Advertisement -

نجح اتحاد التايكوندو المصري برئاسة عمرو سليم في إعداد بعثة مصر للتايكوندو بشكل أكثر من رائع، لتحصد مصر ميداليتين أولمبيتين في التايكوندو في أولمبياد طوكيو 2020.

حيث حققت نجمة مصر هداية ملاك ثاني ميدالية برونزية لها في طوكيو للمرة الثانية على التوالي، في وزن 67 كجم.

كما استطاع سيف عيسى تحقيق ميدالية برونزية هو الآخر في وزن 80 كجم.

ليرتفع رصيد مصر في الميداليات برياضة التايكوندو لأربع ميداليات.

  1. برونزية تامر صلاح 2004
  2. برونزية هداية ملاك 2016
  3. برونزية هداية ملاك 2020
  4. برونزية سيف عيسى 2020

وتحدث الكابتن عمرو سليم رئيس اتحاد التايكوندو المصري في حوار خاص مع كايروستيديوم عن هذا الإنجاز العظيم والإعداد له، كما تحدث عن استعدادات أولمبياد باريس 2024.

عمرو سليم

وافتتح كابتن عمرو تصريحاته بالحديث عن هداية ملاك” أنا مؤمن بهداية منذ أولمبياد لندن 2012 عندما كنت رئيس اللجنة الفنية، وأصررت وقتها على مشاركتها في أولمبياد لندن”.

وأكمل”رغم أن المعظم كان يرى أنها صغيرة وغير قادرة على المنافسة، لكنني تمسكت برأيي لتكون أولمبياد لندن استعداد وتحضير للمستقبل والاعتياد على المنافسة في البطولات الكبرى وكسر حاجز الخوف، ورهبة الأولمبياد، لتحقق في 2016 إنجازاً”.

وأردف”هذا ما حدث بالفعل، كما أن تحقيق ميدالية للمرة الثانية على التوالي أمر أشبه بالمستحيل ولكنني كنت ولازلت مؤمن بقدرات هداية وإمكانياتها، وهذه الثقة بجانب عزيمتها وروحها القتالية وإصرارها و إخلاصها وحبها لمصر، ومستواها ومتابعتنا لـ إمكانياتنا، جعلنا نتخذ قرارًا بمشاركتها في أولمبياد طوكيو 2020، والحمدلله ربنا كلل هذه الثقة وهذا المجهود بالنجاح”.

وتطرق للحديث عن فترة الإستعدادات لـ طوكيو 2020 قائلًا”كان الإعداد لأولمبياد طوكيو شاقاً وطويل، خاصة مع إمداد الإعدادات لسنة إضافية، وضحى اللاعبون واللاعبات بالعديد من الأشياء وقاموا بتأجيلها سنة إضافية، بالإضافة للإرهاق البدني الكبير بسبب مد فترة الإعدادات”.

اقرأ أيضًا:-

عمرو سليم الملحق الإعلامي في طوكيو: هداية ملاك مثال مشرف للمرأة المصرية

وأكمل”بجانب كورونا التي أجبرتنا على إلغاء خطط السفر والمعسكرات والكثير من البطولات الخارجية التي أردنا المشاركة بها، والإصابات التي تعرض لها بعض اللاعبين، ولكن بفضل الله عز وجل والنظام الذي يتبعه الاتحاد نجحنا في التغلب على كل العقبات”.

وتابع”كنت وعلى ثقة أن الله عز وجل لن يضيع مجهودنا، وتوقعت تحقيق إنجاز ولكن تحقيق ميداليتين هو كرم كبير من الله”.

“عند سؤالي في أي حوار صحفي عن توقعي للميدالية كنت أقول أننا نعد ونقوم بتجهيز الأربع لاعبين لتحقيق ميدالية ونوفر للجميع كل متطلباتهم من خلال شركة روابط الراعي لنا والتي بذلت جهداً كبير معنا، وفي النهاية من ينجح في تحقيقها سيكون بظروف مبارياته وبتوفيق الله”.

كما تحدث عمرو سليم عن الدكتور أشرف صبحي وتواجده في المدرجات لتشجيع اللاعبين”دكتور أشرف تواجد من بداية اليوم معنا وشاهد جميع المباريات وشجع اللاعبين كأنه مدرب أو لاعب تايكوندو، وحماسه ووجوده كان له أثر كبير على اللاعبين، كذلك المهندس هشام حطب الذي ساند اللاعبين بكل حماس”.

وعند سؤاله عن أبرز الأندية المهتمة برياضة التايكوندو وتعمل على تطويرها قال”هناك العديد من الأندية المهتمة بالتايكوندو والتي تعد لاعبين رائعين، ولكن يعتبر النادي الأول والذي نجح في إخراج أبطال أولمبيين هو نادي الصيد المصري”.

وتابع” هداية ملاك وسيف عيسى وعبدالرحمن وائل، وعمرو خيري أسطورة التايكوندو، والعديد من الأسماء الاخرى جميعهم أبناء نادي الصيد وأنا اتشرف بكوني واحدًا من أبناء النادي”.

وعن توقعاته لمستقبل البعثة المصرية في أولمبياد طوكيو”نمتلك مجموعة من اللاعبين الكبار القادرين على تحقيق المزيد من الإنجازات وبإذن الله ننجح في تحقيق ميداليات اخرى”.

وتطرق الكابتن عمرو سليم للحديث عن استعدادات اتحاد التايكوندو لأولمبياد باريس 2024 قائلًا”لقد بدأنا الاستعداد لأولمبياد باريس وقمنا باختيار مجموعة من الشباب في سن الـ 16 والـ 17 عام، ودفعنا بهم في بطولة أفريقيا التي أقيمت في السنغال في بداية شهر يونيو الماضي، ونجحوا في تحقيق ميداليات في البطولة، وذلك لإعداد جيل جديد من لاعبي التايكوندو رجال وسيدات القادرين على تحقيق الإنجازات، خلفا لهداية ملاك وسيف عيسى ونور حسين وعبدالرحمن وائل الذي لم يوفقوا في طوكيو رغم المباريات الرائعة التي قدموها”.

واختتم سليم تصريحاته بتوجيه رسالة للشعب المصري العريق”سر النجاح والوصول للحلم هي الثقة، واطلب من الشعب المصري أن يعطي الرياضيين المزيد من الثقة والصبر لأن تأثير ذلك عليهم كبير، فزيادة الثقة تجعل اللاعبين والأجهزة الفنية يقدمون أفضل ما لديهم وأكثر، والثقة في ربنا والإيمان بأن الخير قادم”.

لمتابعة الكاتبة سما شوقي

 

تعليقات الفيس بوك

الكاتب

سما شوقي
محررة رياضية أعمل ضمن التيم المسؤول عن صفحة الرياضة مش كورة وبس

مقالات ذات صلة

الأكثر قراءة

اخر الأخبار