No menu items!
المزيد
    الكرة المصريةحورا خاص- هاني حتحوت من ماسبيرو إلى الماتش كيف كانت الرحلة

    حورا خاص- هاني حتحوت من ماسبيرو إلى الماتش كيف كانت الرحلة

    - Advertisement -
    - Advertisement -

    cairostadium.com أجرى حوارا مطولًا مع هاني حتحوت الإعلامي الرياضي الشهير في مصر. تحدث فيه عن كل شيء.

    وجاء الحوار كالتالي:

     

    مرحبًا بك معنا كابتن هاني، تحيات موقع Cairo Stadium لك

    – مرحبًا تحياتي لكم جميعًا

     في البداية تحدث لنا عن فترة الدراسة

    بالنسبة لي فترة الدراسة كانت رائعة، بدأت رحلتي التعليمية في السعودية، ثم انتقلت إلى “مدرسة السعيد الابتدائية” في مصر، و بعدها “سبيل الخازندار الاعدادية”، و “مدرسة الحسينية الثانوية”، كنت دائمًا من الأوائل.

     

    مجموع الثانوية العامة وهل كان الحلم كلية الإعلام؟

    حصلت في الثانوية على مجموع 94.5، التحقت بكلية الاداب قسم إعلام في جامعة عين شمس، ثم تخصصت في قسم الإذاعة و التلفزيون.

    الحلم منذ الصغر نعم كان الإعلام، مجموعي كان كبير أتاح لي العديد من التخصصات ولكني من البداية كنت أحب الإعلام.

     

    أثناء فترة الدراسة تعلمت الكثير داخل الكلية، اساسيات الإعلام، وكيفية التعامل في المواقف، وتعلمت أن مهنة الإعلام ليست سهلة، وفي الفترة الحالية أدركت أهمية دراستي للإعلام بشكل أكاديمي.

    نصيحتي لطلاب الإعلام في مصر، عليكم السعي والاجتهاد، فـ “إن الله لا يضيع أجر من أحسن عملاً”، لا تنشغلوا بالواسطة، تعلم داخل الكلية، تدرب بشكل عملي، وحب المهنة، ومرة أخرى عليكم السعي.

     

     

    بداية العمل الإعلامي، وعن أول وظيفة في مجال الإعلام، وشعورك في أول حلقة مباشر؟

     

    أول عمل إعلامي كان في قناة الصحة و الجمال، كانت فقرة صباحية مع المذيع سعد حامد، ثم برنامج اسمعونا في القناة الثانية المصرية، ولكن أول عمل ثابت كان في موقع في الجول، ومن هنا كانت البداية الحقيقية.

    أول حلقة مباشر كانت في وزارة الشباب و الرياضة، وكان شعور مختلط ما بين التوتر و القلق و شعور السعادة بتحقيق الحلم، كانت تجربة سعيدة بالنسبة لي، و الحمد لله، أشكر الله.

     

    أصعب حلقة على الهواء؟

     

    لا توجد حلقة بعينها، ولكن هناك حلقات عديدة، عندما تكون حلقة تنتظرها الجماهير يكون الوضع متوتر بعض الشيء، ويكون الضيف تحت ضغط، حوار كابتن هناء حمزة علي سبيل المثال في الفترة الأخيرة، كان من أصعب الحوارات.

     

    ضيف تتمنى تستضيفه؟

     

    أتمنى محاورة محمد صلاح، و كريستيانو رونالدو، وسأفعل ذلك بإذن الله.

     

     

    التحويل للتحقيق و الوقف لمده 3 شهور، كيف استقبلت القرار، و ما تعليقك؟

     

     

    في الحقيقة أتمنى يومًا من الأيام أن أعرف سبب الوقف، لا أعلم حتى الآن السبب، ولكن كانت اجازة سعيدة، أما عن تعليقي فـ لا تعليق، أشكر الجميع فقط.

     

    أزمة المهندس فرج عامر، من أين لك بهذا الهدوء؟

     

    تعلمت في كلية الاعلام أن المذيع يجب أن يكون هادئ ومتزن في المواقف الصعبة هذه هي وظيفة الإعلامي، و صاحب الحق عينه قوية، وأما عن التماسك فهو بفضل الله.

     

    تدرجك في مجال الإعلام من ماسبيرو للماتش، هل راضي عن نفسك كـ إعلامي؟

     

    الحمد لله على كل شيء، طوال الوقت راضي عن نفسي، ولكن أطمح للتطور بالتأكيد.

     

    رأيك في الإعلام الرياضي في مصر في الفترة الاخيرة؟

     

    الإعلام الرياضي في مصر ليس بخير، يوجد خروج عن النص بشكل مبالغ في، تأثر بالسوشيال ميديا، بعض الإعلاميين للأسف الجمهور هو من يؤثر عليهم وليس العكس، ولكن على الجانب الأخر يوجد نماذج مشرفة و محترمة وتقدم إعلام حقيقي هادف، في الأخير الوضع ليس أسود ولكن يحتاج للتحسين.

     

     

    أسئلة سريعة

     

    *نعم، لا

     

    اتوقع نجاح فيتوريا مع المنتخب ؟

    • نعم

     

    فيريرا السبب الرئيسي في فوز الزمالك بلقب الدوري الموسم الماضي؟

    • نعم

    النادي الأهلي الأفضل في تاريخ مصر وأفريقيا ؟

    • نعم، بالتأكيد، الألقاب تتحدث.

     

    * سؤال وجواب

     

    رأيك في التحكيم المصري، وهل في تحيز للقطبين؟

     

    التحكيم يحتاج إلى التنظيم و العدالة، وبالتأكيد يوجد تحيز للقطبين، بشكل عام التحكيم ليس سيء ولكن يحتاج تطوير.

     

    ماذا ينقص الكرة المصرية لكي تصبح الأفضل دائمًا محليًا ودوليًا؟

     

    الكرة المصرية ينقصها الاستقرار، التنظيم و العدالة، حتى لا يكون هناك مجال للتليفونات الشخصية( راعيني، و احتويني، وعشان خاطري) عندما تختفي هذه العبارات ستصبح الكرة المصرية في القمة.

     

    اختيارات

     

     

    أتمنى عمل لقاء مع

    ( تريكة – صلاح – شيكابالا)

    -صلاح

    أفضل لاعب في التاريخ من وجهة نظرك

    (ميسي – رونالدو – ماردونا)

    -أنا أعشق كريستيانو ولكن على مستوى الكمال في كرة القدم بالطبع ميسي، وحزين على حالة رونالدو الحالية.

    أفضل مدير فني أجنبي في تاريخ مصر

    ( كوبر – كيروش – برادلي)

    – هيكتور كوبر بالأرقام، ولكن كيروش كان المفضل بالنسبة لي.

     

    شكرًا كابتن تشرفنا بالحوار معك

    • العفو، تحياتي لكم، كل التوفيق.

     

     

    تعليقات الفيس بوك

    الكاتب

    أحمد عبد الرحيم
    أحمد، 18 سنة طالب بكلية إعلام قسم صحافه، كاتب رياضي سابق لدي موقع بلس 90، محرر صحفي سابق لجريدة مولانا سبورت، كاتب مقالات حر.

    مقالات ذات صلة

    الأكثر قراءة

    اخر الأخبار