جوزيه مورينيو وروما .. مغامرة بعنوان الفرصة الأخيرة

share on:
جوزيه مورينيو

أعلن نادي روما الإيطالي تعيين البرتغالي المخضرم جوزيه مورينيو مديراً فنياً للفريق بداية من الموسم المقبل، تحدي جديد للسبيشيال وخصوصاً مع الوضع في الإعتبر إخفاقه مع توتنهام مما يضع مسيرته التدريبية علي المحك.

من ضمن أكبر مشاكل جوزيه مورينيو مع نادي توتنهام هو محاولة تغيير هويه النادي الهجومية لاخري دفاعية لتناسب طريقة لعبه المعتادة التي تعتمد علي التكتل الدفاعي والهجمات المرتدة السريعة.

فكر انعكس بشكل كبير علي الصفقات التي ضمها السبيشيال وان بعد ذلك بإستقطاب هويبيرج ودوهيرتي وريجيليون وبريجفين لتنفيذ أفكاره.

إذا أردنا مقارنة ذلك الوضع بالوضع الحالي لفريق ذئاب العاصمة الإيطالية سنجد عائقين هما:
  1. إعتماد نادي روما علي الشباب أكثر من الصفقات الجديدة
  2. قلة ميزانية روما مما يقلل الخيارات يبشكل كبير أمام البرتغالي

وعلي الرغم من ذلك من غير المتوقع أن يغير مورينيو من طريقة لعبه، خصوصاً أن الدوري الإيطالي يعتبر أقوي دوري دفاعي علي متوي العالم مما يساعده علي تنفيذ طريقته.

وعلي الرغم من ذلك لا تعتبر هذه مشكلة مورينيو الوحيدة، يمكنك مطالعه المشكلة الأخري الخاصة بفرق جودة اللاعبين بالضغظ هنا.

ويمتلك روما بعض الخيارات التي قد تساعد جوزيه مورينيو علي تنفيذ أسلوب لعبه، فعلي الجهة اليسري يمتلك
سبينازولا الإيطالي الذي يستطيع أداء دور دفاعي وهجومي دون تقصير.

بينما علي الجهة اليمني يمتلك فلورينزي المعار حالياً لنادي باريس سان جيرمان الفرنسي الذي يستطيع اللعب علي الجهة بأكملها دون كلل.

ويمتلك مورينيو أيضاً المهاجم القناص إدين دجيكو الذي يمكن أن يكون محطة لزملائه فضل طوله الفارع.

ربما أهم عامل يمتلكه المدرب المخضرم هم أسلحته القديمة (مختريان وبيدرو وسمولينج) الذين حققوا معه العديد من الألقاب ويعرفون طريقه لعبه جيداً.

وربما يكون العائق الوحيد بينه وبين لاعبيه القدامي هو بعض الخلافات التي نشبت بينه وبين سمولينج خلال فترتهما في نادي  مانشستر يونايتد الإنجليزي.

الجدير بالذكر أن هذه تعتبر الفرصة الأخيرة لمورينيو لاسترداد سمعته، فبعد إخفاقه مع السبيرز وضعه الكثير
في خانة مدرب انتهي عصره، مما يضعه في تحدي لإعادة إثبات نفسه أو أنتهاء مسيرته التدريبية باسوأ طريقة ممكنة.

اقرأ أيضاً:

الدوري الإيطالي -انتر ميلان حسم الدوري والمنافسة تشتعل على مقاعد الأبطال

في يوم حسم الدوريات .. زينيت سان بطرسبرج يحسم لقب الدوري الروسي الثالث توالياً

بعد أدائه الرائع وانضممامه لقائمة فريدة .. أرتيتا يتحدث عن محمد النني

أحمد حمدي يشارك للمرة الأولي مع مونتريال إمباكت هذا الموسم

كل ما تريد معرفته عن لقاء برشلونة وأتليتيكو مدريد في جولة حسم الدوري إكلينيكياً

جوزيه مورينيو .. ما بين توتنهام وروما وفرق جودة اللاعبين

تعليقات الفيس بوك