تقارير وتحليلاتبعد ضياع حلم طوكيو ومعاقبة جيلاً كاملاً.. كل ما تريد معرفته عن...

بعد ضياع حلم طوكيو ومعاقبة جيلاً كاملاً.. كل ما تريد معرفته عن أزمة رفع الأثقال

- Advertisement -
- Advertisement -

أعلن الرباع المصري محمد إيهاب بطل العالم في رفع الأثقال، حرمانه من المشاركة في دورة الألعاب الأولمبية التي تستضيفها العاصمة اليابانية طوكيو خلال الفترة من 15 يوليو وحتى 8 أغسطس المقبل.

وذلك بسبب العقوبة الموقعة من الاتحاد الدولي لرفع الأثقال بحرمان مصر من المشاركة في البطولات الدولية.

وصدر ذلك القرار بعد ثبوت حالات تعاطي منشطات في بطولة أفريقيا للشباب عام 2016.
كما تم ثبوت عينات إيجابية في دورة الألعاب الأفريقية التي استضافتها المغرب مؤخراً.

وتنص لوائح الاتحاد الدولي لرفع الأثقال على إيقاف جميع رباعي الدولة التي يتورط ثلاثة من رباعيها على الأقل في وقائع تعاطي منشطات خلال عام واحد.

وهو ما تسبب في حرمان الجيل المصري بالكامل من المشاركة في البطولات الدولية والأولمبياد.

تبعات القرار:

منذ صدور قرار الإيقاف يعاني جيلاً كاملاً من أبطال رفع الأثقال من الضياع.
حيث عمل العديد من اللاعبين في مهن متواضعة للإنفاق على أسرهم.
واعتزل العديد من أبطال العالم، آخرهم رانيا عزت بطلة العالم تحت 20 سنة.
رانيا عزت رفع الأثقال

كما أعلن الرباع المصري محمد إيهاب اعتزاله في وقت سابق بعد استحالة مشاركته في أولمبياد طوكيو بالعلم المصري.

وكتب إيهاب عبر حسابه على فيسبوك:

“تمنيت أن تكون النهاية بالحلم الذي وعدتكم به ولكن إرادة الله فوق كل إرادة، وقد تم اليوم تأكيد قرار إيقاف مصر وخروجها من السباق الأوليمبي”.

وأضاف إيهاب: “بقلب مطمئن لقدر الله قررت اعتزال رياضة رفع الأثقال بعد أن أكرمني الله متوجاً في جميع البطولات الدولية حاصلاً على كل الألقاب التي سعيت لها محطماً كل الأرقام التي سبقتني من العرب وأفريقيا وتضامن إسلامي وبحر متوسط وصولاً للميدالية الأوليمبية مع صدارة التصنيف العالمي وشرف تسجيل رقم عالمي للكبار باسم مصر”.

وأتم إيهاب منشوره قائلاً: “وللعلم لا يسمح القانون الاشتراك تحت العلم الأوليمبي ولن أسمح لنفسي بالتجنيس وإن كانت هذه فرصتي الوحيدة للمشاركة، وأشكركم يا أهل بلدي على دعمكم طوال مسيرتي الرياضية، وكل الشرف أن يكون حسن الختام مع وطني الحبيب، أعان الله مصر على تخطي الكبوة واستكمال مسيرة الإنجازات على أرض نظيفة خالية من أي مشاكل”.
محمد إيهاب رفع الأثقال

الأمل الأخير:

شهدت الفترة السابقة محاولات من جانب محمد إيهاب والاتحاد المصري لمشاركة اللاعب في أولمبياد طوكيو.
خصوصاً وأن اللاعب لم يكن له أي صلة بواقعة تعاطي المنشطات.

وأرسلت اللجنة الأولمبية المصرية خطاباً رسمياً إلى الاتحاد الدولي للأثقال.
مطالبة بمشاركة اللاعب في أولمبياد طوكيو 2020، خاصة وأنه شارك في 4 بطولات تأهيلية.

كما أن نتائج اختبارات المنشطات المفاجئة التي خضع لها اللاعب جاءت كلها سلبية وكان آخرها منذ أيام قليلة.
وطالبت اللجنة بقصر العقوبة على الذين تورطوا في أزمة المنشطات فقط.

لكن المحكمة الرياضية الدولية أيدت قرار الاتحاد الدولي ورفضت تظلم اللجنة الأوليمبية المصرية.
ليعبّر إيهاب عبر حسابه على الفيسبوك عن حزنه بضياع حلم المشاركة في أولمبياد طوكيو 2020.

ازدواجية المعايير:

شعور اللاعب بالحزن يأتي أيضاً بسبب ازدواجية المعايير في تعامل الاتحاد الدولي مع أزمات المنشطات.
حيث لم تتم المعاملة مثل روسيا التي سُمِحَ لها بالمشاركة تحت مظلة العلم الأولمبي، رغم تورط الاتحاد الروسي في أعداد أكبر من تعاطي المنشطات في دورات سابقة.

وفي المقابل تم حرمان إيهاب ومصر من المشاركة في البطولات الدولية وأولمبياد طوكيو رغم عدم تورطه في أي شيء يخص تعاطي المنشطات.

وتحدث اللاعب في وقت سابق عبر حسابه على فيسبوك.
وقال: “تصدير مشهد أن مصر ترعى المنشطات في رفع الأثقال على الرغم أن هذا الملف يقع فيه أكثر من 12 دولة على مستوى العالم من جميع القارات، يثبت أن هناك أعداء لا يريدون أن يرونها مجدداً على المنصات العالمية بأي وسيلة، ويبحثون عن أي خطأ، والتاجر لما يفلس بيدور في دفاتره القديمة”.
محمد إيهاب رفع الأثقال

وسبق لمحمد إيهاب الحصول على الميدالية الذهبية لبطولة العالم في رفع الأثقال عام 2017.
وتوج ببرونزية دورة الألعاب الأولمبية ريو دي جانيرو عام 2016.

اقرأ أيضاً: ياسمين حمدي.. بطلة الكاراتيه المصرية التي حُرِمَت طوكيو من مشاركتها

تعليقات الفيس بوك

الكاتب

خالد بيبو
Sports Journalist | Writer | Editor

مقالات ذات صلة

الأكثر قراءة

اخر الأخبار