أخبارالمنتخب الأنجليزي يحقق أرقام قياسية في كأس العالم

المنتخب الأنجليزي يحقق أرقام قياسية في كأس العالم

- Advertisement -
- Advertisement -

المنتخب الأنجليزي يحقق أرقام قياسية جديدة عقب تفوقه على المنتخب الإيراني بنتيجة كبيرة في كأس العالم 2022 بقطر.

اكتسح المنتخب الإنجليزي نظيره الإيراني بنتيجة ستة اهداف مقابل هدفين ضمن فعاليات الجولة الأولى من منافسات المجموعة الثانية في كأس العالم بقطر.

إنجلترا تقسو على إيران بسداسية مقابل هدفين

نشرت أوبتا وسكواكا كافة الإحصائيات والأرقام التي حققها لاعبو المنتخب الأنجليزي عقب التفوق على إيران، التي جاءت كالآتي.

اللاعب الوسط الأنجليزي جود بيلينجهام:

أصبح لاعب وسط بوروسيا دورتموند جود بيلينجهام ثالث أصغر لاعب إنجليزي يشارك في كأس العالم بعمر (19 عام و145 يوم)، ليأتي خلف كل من المهاجم الأنجليزي مايكل أوين (18 عام و198 يوم) في مونديال 1998 بفرنسا، وظهير مانشستر يونايتد الحالي لوك شاو (18 عام و347 يوم) في مونديال 2014.

سجل بيلينجهام أول اهدافه مع منتخب إنجلترا في تاريخ مشاركاته مع الأسود الثلاثة، كما سجل أول اهدافه في منافسات كأس العالم.

كما أصبح بيلينجهام ثاني أصغر لاعب يسجل لصالح المنتخب الأنجليزي في تاريخ كأس العالم، بعد المهاجم الأنجليزي مايكل أوين في مونديال 1998.

نفذ بيلينجهام 93 تمريرة صحيحة من أصل 98 محاولة تمرير بنسبة 95%، نفذ 14 تمريرة صحيحة من أصل 16 محاولة تمرير في الثلث الأخير من الملعب.

استخلص الكرة بنجاح في ثلاثة محاولات بنسبة 100%، قام بإربعة مراوغات ناجحة خلال المباراة بنسبة 100%.

أكثر لاعب قام باسترجاع الكرة بنجاح في 9 محاولات، فاز بالمواجهات الثنائية 7 مرات.

المهاجم الأنجليزي ماركوس راشفورد:

نجح ماركوس راشفورد في تسجيل الهدف الخامس لصالح إنجلترا عقب دخوله بديلاً، حيث احتاج 49 ثانية فقط ليسجل هذا الهدف، ليصبح ثالث أسرع هدف يتم تسجيله عن طريق لاعب بديل في تاريخ المونديال.

الجناح الأنجليزي رحيم سترلينج:

سجل هدف وصنع آخر أمام إيران اليوم، نفذ رحيم 15 محاولة تسديد مع المنتخب الإنجليزي خلال 3 نسخ متتالية من كأس العالم، 4 محاولات تسديد في مونديال 2014 لم تنتج هدفاً، 10 محاولات تسديد في مونديال 2018 لم تنتج هدفاً، واليوم تسديدة واحدة فقط أمام إيران أصبحت هدفاً.

الجناح الأنجليزي بوكايو ساكا:

سدد ثلاثة مرات على مرمى إيران، سجل هدفين، ليتخطى بهما كل من المهاجم الأنجليزي واين روني واللاعب الوسط الأنجليزي بول سكولز حيث سجل كل منهما هدف في تاريخ مشاركاتهما بالمونديال.

لمس الكرة 48 مرة، بلغت دقة التمرير 82%، نفذ مراوغة واحدة ناجحة وحصل على تقييم 9.27 كرجل المباراة حسب موقع WhoScored.

المنتخب الأنجليزي:

حقق المدير الفني لمنتخب إنجلترا جاريث ساوثجيت 9 انتصارات في بطولتي أمم أوروبا “اليورو” وكأس العالم، ليتخطى عدد انتصارات المدرب الأنجليزي آلف رامسي في البطولتين (8 انتصارات).

إنجلترا حققت الفوز في جميع مبارياتها الافتتاحية ببطولتي كأس العالم واليورو رفقة مديره الفني الحالي جاريث ساوثجيت.

المهاجم الأنجليزي هاري كين صنع هدفين خلال 72 دقيقة في المباراة أمام إيران، بينما صنع هدف واحد فقط في 1338 دقيقة خلال الموسم الحالي من البريميرليج.

المنتخب الإيراني:

استقبلت إيران 6 اهداف دفعة واحدة من الإنجليز، هذا هو أكبر عدد ممكن من الاهداف يستقبله المنتخب الإيراني في نسخة واحدة من كأس العالم، حيث استقبلت شباك إيران 6 اهداف فقط خلال نسختي مونديال 2014 و2018.

تمكنت إيران من تسجيل هدفين فقط في مباراة واحدة خلال كأس العالم للمرة الأولى منذ مونديال 1998، حيث تفوقت إيران على الولايات المتحدة الإمريكية وقتها بهدفين مقابل هدف.

سجل المهاجم الإيراني مهدي طارمي هدفين لصالح منتخب إيران. بالرغم من اهداف طارمي، المنتخب الإيراني حقق أول هزيمة له بعد 23 مباراة دون هزيمة، حيث حقق الفوز في 22 مباراة والتعادل في مباراة واحدة، جميع تلك المباريات السابقة، سجل بها طارمي لصالح منتخب بلاده.

تعليقات الفيس بوك

الكاتب

مقالات ذات صلة

الأكثر قراءة

اخر الأخبار