التعادل الإيجابي يحسم مباراة ميلان و أتالانتا

share on:

أنتهت مباراة أتالانتا و إي سي ميلان بالتعادل الإيجابي بهدف لمثله في المباراة التي أقيمت على ملعب “سان سيرو” ضمن منافسات الجولة ٣٦ من الدوري الإيطالي، و تعتبر هذه المباراة رقم ١٦ على التوالي التي لا يخسر فيها أتالانتا في الدوري و آخر هزيمة تلقاها كانت أمام سبال في الجولة ٢٠.

اختار ستيفانو بيولي بدء المباراة بتشكيل مكون من :

جانلويجي دوناروما – دافيد كالابريا – سيمون كيير – ماتيو جابيا – دييجو لاكسالت – لوكاس بيليا – فرانك كيسي – أليكسس سايليمايكرس – هاكان تشالهان أوغلو – انتي ريبيتش – زلاتان إبراهيموفيتش.

و على الجانب الآخر اختار المدرب جيان بييرو جاسبريني تشكيل مكون من :

بييرلويجي جوليني – رافائيل تولوي – ماتيا كالدارا – بيرات ديمسيتي – هانز هاتيبور – ريمو فريلير – مارتن دي رون – روبن جوسينس – اليخاندرو جوميز – دوفان زاباتا – روسلان مالينوفسكي.

 

سيطر الضيوف منذ الدقيقة الأولى على المباراة و شكلوا خطورة على مرمى الروسونيري كانت أولى الكرات الخطرة بعد خمس دقائق فقط من بداية المباراة من مارتن دي رون الذي سدد كرة من خارج منطقة الجزاء و لكن ضلت طريقها للشباك، استمر الوضع كما هو حتى استطاع ميلان تسجيل الهدف الأول في الدقيقة ١٤ عن طريق ركلة حرة من الجانب الأيسر سددها هاكان تشالهان أوغلو بشكل رائع لتسكن شباك الحارس جوليني بعد الهدف خرج فريق أتالانتا من مناطقه لتسجيل هدف التعادل و استغل فريق ميلان هذه النقطة و اعتمد على الهجمات المرتدة التي شكلت تهديدا كبيرا على مرمى أتالانتا و لكن لم يستطع مهاجمي ميلان تسجيل الهدف الثاني.

 

أثمر ضغط أتالانتا عن ركلة جزاء في الدقيقة ٢٥ نتيجة دهس قدم مهاجم أتالانتا روسلان مالينوفسكي عن طريق لاعب خط الوسط لوكاس بيليا و لكن نجح حارس ميلان جانلويجي دوناروما في التصدي لركلة الجزاء، استمر ضغط أتالانتا لتسجيل هدف التعادل وهو ما تحقق له في الدقيقة ٣٤ عن طريق دوفان زاباتا الذي استغل الكرة المرتدة من مدافع ميلان بعد اصطدام كرة اليخاندرو غوميز به ووضعها في المرمى لينتهي الشوط الأول بالتعادل الإيجابي بهدف لمثله.

تصدى دوناروما لركلة الجزاء

في الشوط الثاني سعى أتالانتا لتسجيل هدف الفوز منذ الدقيقة الأولى لكن وقف دفاع ميلان و حارسه دوناروما في وجه جميع المحاولات و لم يستفيد الفريق من تبديلات جاسبريني في تغيير الوضع، على الجانب الآخر كانت محاولات ميلان للتسجيل أخطر من الشوط الأول و كان قاب قوسين أو أدنى من تسجيل الهدف الثاني في أكثر من مناسبة خاصةً كرة بونافينتورا التي اصطدمت في القائم الأيسر للحارس بييرلويجي جوليني بعد هجمة مرتدة سريعة قادها البديل رفائيل لياو، لتنتهي المباراة بالتعادل الإيجابي بهدف لمثله. 

بهذه النتيجة رفع فريق أتالانتا رصيده من النقاط ل ٧٥ نقطة في المركز الثاني على بعد نقطتين من إنتر صاحب المركز الثالث مع مباراة أقل لإنتر، أما فريق ميلان رفع رصيده للنقطة ٦٠ في المركز السادس على بعد نقطة واحدة من روما صاحب المركز الخامس.

 

تعليقات الفيس بوك