share on:

شهدت الساعات القليلة الماضية بعض التصريحات المتابدلة من رئيس اتحاد الكرة المعين المهندس احمد مجاهد وبعض الاندية حول من يتحمل قيمة المسحات التى تجري للاعبي الفرق قبل مباريات الدوري 

حيث صرح مجاهد على هامش المؤتمر الصحفي الذي عقد اليوم في مقر الجبلاية

ان شروط المسابقة في بداية الموسم تضمنت تحمل الأندية تكاليف المسحات الطبية للاعبيها

وأجهزتها الفنية والإدارية.

 وان اللجنة الخماسية أرسلت شروط المسابقة للأندية قبل بداية الموسم

ونُشرت عبر الموقع الرسمي للاتحاد، وتضمنت تحمل الأندية تكاليف المسحات

وأردف “نحن قمنا بسداد التكاليف عن الأندية، ونطالبها الآن بقيمة تلك التكاليف”

وجاء الرد سريعا ومن الاسكندرية وتحديدا من المهندس محمد فرج عامر رئيس نادى سموحة

والذي اعلن بدوره

أن اتحاد الكرة طالبه بدفع مبلغ ثلاثة ملايين جنيه، قيمة المسحات الطبية التي أجراها النادي خلال الفترة الماضية.

وكتب فرج عامر، في منشور عبر حسابه على “فيسبوك” اليوم الإثنين:

“مفاجأة غير سارة، اتحاد كرة القدم بعد أن أعلن أن جميع المسحات الطبية الخاصة بالفريق الأول لكرة القدم

المشارك بالدوري العام مجانية، فوجئنا بفاتورة من اتحاد الكرة تطلب 3 مليون جنية قيمة هذة المسحات

بدون أي اتفاق مع النادي مسبقا”.

وأضاف : “للأسف لن نتمكن من السداد لأن هذا القرار لم يناقشنا أحد فيه من قبل”.

.

.

تعليقات الفيس بوك