أولمبياد طوكيو ٢٠٢٠ .. البرازيلية مارتا تُسجل رقمًا مميزًا بعد فوز السليساو بخماسية على الصين

share on:

فازت سيدات المنتخب البرازيلي لكرة القدم بقيادة الأسطورة مارتا في أولى مباريات السيلساو في دورة الألعاب الأولمبية طوكيو ٢٠٢٠ على حساب سيدات المنتخب الصيني بخماسية نظيفة.

شهد اللقاء رقمين مميزين للنجمة البرازيلية مارتا وزميلتها فورميجا، حيث تمكنت مارتا من التسجيل في النسخة الخامسة على التوالي من الأولمبياد وهو ما لم يتحقق من قبل.

مارتا افتتحت خماسية المنتخب البرازيلي بعد مرور تسع دقائق فقط قبل أن تسجل هدفًا آخر في الدقيقة ٧٤.

الظهور الأول لمارتا كان حاضرًا في دورة الألعاب الأولمبية عام ٢٠٠٤ بأثينا وتمكنت من التسجيل خلالها قبل أن تُسجل بعد ذلك في نسخ بكين، لندن وريو دي جانيرو.

على الرغم من مشاركة الأسطورة مارتا في أربع نسخ سابقة من الأولمبياد إلا أنها لم تحقق الميدالية الذهبية حتى الآن واكتفت فقط بتحقيق الفضية في نسختي ٢٠٠٤ و ٢٠٠٨.

أما زميلتها فورميجا (٤٣ عام)، بمشاركتها في مباراة اليوم أصبحت أكبر من يشارك في لعبة كرة القدم في تاريخ الأولمبياد.

المشاركة الأولى لفورميجا في الألعاب الأولمبية تعود لنسخة عام ١٩٩٦ بأتلانتا وبذلك تُصبح أول من يُمثل دولة البرازيل في سبع نسخ أولمبية.

تعليقات الفيس بوك